دعاء ليلة القدر وعلامات ظهورها


اللهم اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت، وتولنا فيمن توليت، وبارك لنا فيما أعطيت، وقنا برحمتك واصرف عنا شر ما قضيت، إنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذِلُّ من واليت، ولا يعِزُّ من عاديت، تباركت ربنا وتعاليت، نستغفرك اللهم من جميع الذنوب والخطايا ونتوب إليك. ونؤمن بك ونتوكلُ عليك، اللهم أنت الغني ونحن الفقراء اليك، وأنت القوي ونحن الضعفاء اليك... اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ كَرِيمٌ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّا يا كريم.

 

يا إله العالمين، يا مجيب دعوة المضطرين، يا من لا يزداد على السؤال إلا كرماً وجودًا، وعلى كثرة الإلحاح إلا تفضلاً وإحساناً؛ نسألك مسألة المساكين، ونبتهل إليك يا ربنا ابتهال الخاضع المذنب الذليل.. ندعوك دُعاء من خضعت لك رقبته وذل لك جسمه ورغم لك أنفه وفاضت لك عيناه.. يا من يجيب المضطر إذا دعاه.. ويكشف السوء عمن ناداه اللهم هؤلاء عبادك، قد نصبوا وجوههم إليك، ورفعوا أكُفَّ الضراعة إليك، في هذه الليلة المباركة، اللهم فأعطهم سؤلهم، ولا تخيب رجاءنا ورجاءهم، ولا تردنا خائبين برحمتك يا أرحم الراحمين...

 

اللهم إنا نسألك في هذا المقام المبارك، وفي هذه الليلة المباركة أن تكتبنا من عتقائك من النار، اللهم أعتق رقابَنا ورقابَ آبائنا وأمهاتنا وسائر قراباتنا من النار يا عزيز يا غفار...

 

اللهم اجعلنا ممن قبلت صيامه وقيامه، وغفرت له زلاته وآثامه، وأمَّنْته الروع يوم القيامة، وحرَّمت على النار جسده وعظامه، برحمتك يا أرحم الراحمين!

 

اللهم لا تفرق جمعنا هذا إلا بذنبٍ مغفور، وعيبٍ مستور، وتجارةٍ لن تبور، يا عزيز يا غفور، اللهم اجعل اجتماعنا هذا اجتماعاً مرحوماً، واجعل تفرقنا بعده تفرقاً معصومًا، ولا تجعل معنا شقياً ولا محرومًا.

 

اللهم أنت أحق من ذكر،وأحق من عبد، وانصر من ابتغى، و ارأف من ملك، و أجود من سئل، و أوسع من أعطى، أنت الملك لا شريك لك، والفرد لا تهلك، كل شيء هالك ألا وجهك، لن تطاع ألا بأذنك، ولن تعصى ألا بعلمك، تطاع فتشكر، وتعصى فتغفر، اقرب شهيد، وأدنى حفيظ، حولت دون الثغور، و أخذت بالنواصي، وكتبت الآثار، ونسخت الآجال،القلوب لك مفضية،والسر عندك علانية، الحلال ما أحللت، والحرام ما حرمت، والدين ما شرعت والأمر ما قضيت، الخلق خلقك، والعبد عبدك، وأنت الله الرءوف الرحيم أسألك بنور وجهك الذي أشرقت له السماوات والأرض، أن تقبلنا العشية باحسانك وان تجيرنا من النار برحمتك.

 

اللهم لا تدع لنا ذنباً إلا غفرته ولا هماً إلا فرجته، ولا كرباً إلا نفَّسْته، ولا غما إلا أزلته،ولا دَيْناً إلا قضيته، ولا عسيراً إلا يسّرته، ولا عيبا إلا سترته، ولا مبتلاً إلا عافيته ولا مريضاً إلا شفيته، ولا ميتاً إلا رحمته ولا عدوا الا أهلكته ولا مجاهدا الا نصرته ولا مظلوما الا أيدته ولا ظالما الا قصمته ولا ضالاً إلا هديته ولا حاجة من حوائج الدنيا والآخرة لك فيها رضا ولنا فيها صلاح إلا أعَنتنا على قضائها ويسرتها برحمتك يا أرحم الراحمين.

 

اللَّهُمَّ إنَا نسألك باسمك الأعظم الأعز الأجل الأكرم الَّذِي إِذَا دعيت به أجبت وإِذَا سئلت به أعطيت اللهم يا فارج الهم و يا كاشف الغم اللهم يا سامع الصوت ويا سابق الفوت اللهم يا رحمن يا رحيم يا رحمن الدنيا والاخرة ارحمنا رجمة تغننا عن رحمة من سواك. اللهم يا من لا تراه العيون، ولا تخالطه الظنون، ولا يصفه الواصفون، يا سامع النجوى.. ويا كاشف البلوى.. إليك المشتكى فيما آل اليه أمرنا، من تدمير بيوتنا، ونهب أثاثنا، وحرق سياراتنا وتشريد وتهجير أطفالنا وشيبنا وشبابنا، يا حنان يا منان يا ذا الجلال و الإكرام يا ناصر المستضعفين يا رب العالمين يا الله يا الله يا الله يا الله يا الله نسألك أن تجعل كيد من كادنا ومكر من مكر بنا وحفر من حفرلنا في نحره عائدا عليه، واقعاً فيه. وسلط عليهم عاجل النقمة في اليوم والغدا، يا فالق الحب والنوى.

 

اللهم اصرف عن مخيمنا المصائب، ورد عنا النوائب، وكُف عنا كَفّ المعائب. اللهم احلل الحبال المعقدة، وسهل الأمور المشددة. اللَّهُمَّ اجْعَلْ لَنا مِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجاً، وَمِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجاً، وَمِنْ كُلِّ بَلاَءٍ عَافِيَةً. وَاسْتُرْ عَوْرَاتِنا، وَأَصْلِحْ نِيّاتِنا، وَذُرِّيّاتِنا، وَأَحْسِنْ خَواتِمَنا، وَاحْفَظْنا مِنْ بَيْنِ أَيْدِينا، وَمِنْ خَلْفِنا، وَعَنْ أَيْمانِنا، وَعَنْ شَمائِلِنا، وَمِنْ فَوْقِنا، وَنَعُوذُ بِعَظَمَتِكَ أَنْ نُغْتَالَ مِنْ تَحْتِنا، يا ذا الْجَلاَلِ وَالإِكْرامِ اللَّهُمَّ أَعْطِنا وَلاَ تَحْرِمْنا، وَكُنْ لَنا وَلاَ تَكُنْ عَلَيْنا، وَاخْتِم بِالصّالِحاتِ أَعْمالَنا، وَاشْفِ مَرْضانا، وَارْحَمْ مَوْتانا، وَبَلِّغْ فِيما يُرضِيكَ عَنّا آمالَنا، وَارْحَمْ ضَعْفَنا، وَاجْبُْر كَسْرَنا، وَلاَ تُخَيِّبْ فِيكَ رَجاءَنا، يا فَرَجَنا إِذا أُغْلِقَتْ الأَبْوابُ! يا رَجَاءَنا إِذا انْقَطعَتْ الأَسْبابُ، وَحِيلَ بَيْنَنا وَبَيْنَ الأَهْلِ وَالأَصْحابِ.

 

الهنا وربنا وخالقنا يا من أنجيت نبيك موسى بالتابوت يا من أنقذت نبيك يونس من بطن الحوت يا من أنجيت حبيبك محمد بخيط العنكبوت أنقذنا من هواننا وذلنا وتفرقنا وتباغضنا يارب السموات والملكوت.

 

الهنا وربنا وخالقنا يا من أجاب نوحا حين ناداه ويا من كشف الضر عن أيوب في بلواه ويا من سمع يعقوب في شكواه واستجاب له ورد عليه يوسف وأخاه أنقذ مخيمنا من براثن النواب الماكرين الذين لا يبغون له اعمارا ولا يريدون بنا في الحقوق الا تشردا وحرمانا.

 

اللهم فرِّج هم المهمومين من المسلمين،، ونفِّس كرب المكروبين، واقضِ الدَّيْن عن المدينين، واشفِ مرضانا ومرضى المسلمين، اللهم فُكَّ أسر المأسورين في كل مكان، فك أسر المأسورين في بيت المقدس وزنازين العربان، اللهم من عاداهم فعاده، ومن آذاهم فآذه، اللهم انهم ضعفاء فقوهم.مظلومون فانصرهم، مبتلون فثبتهم، اللهم آنس وحشتهم، وأزل كربتهم، وخفف مصابهم، واشف مرضاهم، اللهم الق الصبر والسلوان على اهليهم وذويهم والهمهم الرشد والثبات اللهم اعدهم الى اهليهم عاجلا غير آجل، اللهم ان لهم امهات باكيات حزينات وآباء يعانون الوجد والهم والحسرات.

 

اللهم اجعل القرآن العظيم لقلوبنا ضياءً، ولأفهامنا جلاءً، ولأسقامنا دواءً، ولذنوبنا مُمَحِّصًا، وعن النار مُخَلِّصًا.

 

اللهم ذكرنا منه ما نُسّينا، وعلمنا منه ما جهلنا، وارزقنا تلاوته آناء الليل وأطراف النهار على الوجه الذي يرضيك عنا اللهم اجعلنا ممن يُحِلُّ حلالَه، ويُحرِّم حرامَه، ويعمل بمُحْكَمِه، ويؤمن بمتشابهِه، ويتلوه حق تلاوته

 

اللهم ألبسنا به الحُلل، وأسكنا به الظُّلل، وأسبغ علينا به النعم، وادفع به عنا النِقم.

 

اَللَّهُمَّ اغفر للمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات وتابع بيننا وبينهم بالخيرات إنك سميعٌ قريبٌ مجيبُ الدعوات. اَللَّهُمَّ مَنْ أَحْيَيْتَهُ مِنَّا فَأَحْيِهِ عَلَى اَلْإِسْلَامِ، وَمَنْ تَوَفَّيْتَهُ فَتَوَفَّهُ عَلَى اَلْإِيمَانِ، اللَّهُمَّ ارْحَمْنَا إِذَا عَرِقَ الْجَبينُ وكَثُرَ الأنينُ وأَيِسَ مِنَّا الْقَريبُ والطبيبُ وَبكى عَلَيْنَا الصديقُ والحبيبُ اَللَّهُمَّ ارحمنا إذا حملنا على الأعناق.. وبلغت التراقى وقيل من راق.. والتفت الساق بالساق.. إليك يا ربنا يومئذ المساق.. وَارحَمْنَا يَا مَولانَا إِذَا وَارانَا التُّرابُ وَوَدَّعَنَا الأحْبَابُ وَفَارَقْنَا النَّعِيمَ وانقطَع عَنَّا النَّسِيم. اَللَّهُمَّ كن معنا إذا نفخ في الصور، وبعثر ما في القبور، إليك يا ربنا يومئذٍ النشور. كن معنا يوم القيامة؛ يوم الحسرة والندامة، يوم يرى كل إنسان منا عمله أمامه، وتسألك جميع الكائنات السلامة برحمتك يا أرحم الراحمين! اللَّهُمَّ إنَا نسألك الْجَنَّةَ وَمَا قَرَّبَ إِلَيْهَا مِنْ قَوْلٍ وَعَمَلٍ، ونعوذُ بِكَ مِنَ النَّارِ وَمَا قَرَّبَ إِلَيْهَا مِنْ قَوْلٍ وَعَمَلٍ.

 

إلهَنا عَزَّ جارك وجَلَّ ثناؤك وتقدست أسماؤك ولا حول ولا قوة إلا بك، نسألك يا من لا يُهزَم جنده، ولا يُخلَف وعده، نسألك بأسمائك الحسنى وصفاتك العُلى أن تنصر إخواننا المجاهدين في سبيلك في فلسطين، اللهم إنا نشكو إليك أنفسًا أُزهِقت، ودماءً أُريقت، ومساجد هُدِّمَت، وبيوتاً دُمّرت، وأطفالاً يُتِّمت، ونساءً رُمِّلَت، اللهم عَجِّل بنصرهم يا قوي يا عزيز.

 

يا رب الأقصى والعتيق حرر الأقصى الأسير من أيدي الطغاة العابثين اللهم إنا نسألك أن تنقذ المسجد الأقصى من براثن اليهود المعتدين، وأن ترزقنا فيه صلاةً قبل الممات يا عزيز يا غفار.

 

اللهم إنا نشكو إليك اليهود اللهم إحصهم عددا اللهم واقتلهم بددا اللهم ولا تغادر منهم أحدا اللهم يتّـم أطفالهم اللهم ورمّـل نساءهم وعقّـم أرحامهم اللهم وأرّق نومهم.

 

يا قاضى الحاجات.. ويا مجيب الدعوات.. ويا غافر السيئات.. يا ولىّ الحسنات.. ويا دافع البليات.. اللهم إنك قلت وقولك الحق: ادعوني أستجب لكم، وقلت وأنت أصدق القائلين: وإذا سألك عبادي عني فإني قريب... اللهم هذا الدعاء، اللهم هذا الدعاء ومنك الإجابة، وهذا الجهد وعليك التكلان، ولا حول ولا قوة إلا بك، أنت حسبنا ونعم الوكيل... اللهم لا تَرُدَّنا خائبين، ولا من رحمتك مطرودين، ﴿ سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ * وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ * وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ﴾ [الصافات: 180 - 182].

ويرى كثير من العلماء ان ليلة القدر هي ليلة 27 من رمضان ومن السهل معرفة علمات طلوعها 

علامات ليلة القدر

 

مع دخولنا في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، يتحرى المسلمون في هذه الأيام المباركة ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر ولها شأن عظيم عند المسلمين  أي أن العمل الصالح فيها يكون ذا قدر عند الله خيرًا من العمل في ألف شهر، ومن اجتهد في القيام والطاعة وصادف تلك الليلة نال من عظيم بركاتها فضل ثواب العبادة تلك الليلة،  فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه»

وعن عبد الله بن أنيس أنه قال: «يا رسول الله، أخبرني في أي ليلة تبتغى فيها ليلة القدر. فقال: "لولا أن يترك الناس الصلاة إلا تلك الليلة لأخبرتك

فما هي علامات ليلة القدر؟ 

- تأتي ليلة القدر في العشر الأواخر من شهر رمضان، قال رسول الله محمد :« تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان»

- ذكر الشيخ ابن عثيمين أن لليلة القدر علامات مقارنة وعلامات لاحقة. فأما العلامات المقارنة فذكر منها: قوة الإضاءة والنور في تلك الليلة، و طمأنينة القلب، وانشراح الصدر من المؤمن، و أن الرياح تكون فيها ساكنة. وأما العلامات اللاحقة التي لا تظهر الا بعد أن تمضي فذكر منها أن الشمس تطلع في صبيحتها من غير شعاع أو حمراء، ودلل لذلك بحديث أبي بن كعب - أنه قال: أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أنها تطلع يومئذٍ لا شعاع لها"

- وأشار ابن حجر إلى قول الإمام الطبري عن قوم عن علامات ليلة القدر : أن الأشجار في تلك الليلة تسقط إلى الأرض ثم تعود إلى منابتها، وأن كل شيء يسجد فيها، وروى البيهقي في “فضائل الأوقات” من طريق الأوزاعي عن عبدة بن أبي لبابة أنه سمعه يقول: إن المياه المالحة تعذب تلك الليلة، وروى ابن عبد البر من طريق زهرة بن معبد نحو

- ليلة القدر معتدلة لا حارة ولا باردة تصبح الشمس يومها حمراء ضعيفة وذلك بحسب ابن حجر في شرحه للحديث عن علامات ليلة القدر

- كثرة الملائكة في ليلة القدر، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن الملائكة تلك الليلة أكثر في الأرض من عدد الحصى . رواه ابن خزيمة وحسن إسناده الألباني .

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص