إيران تستقبل رفات 119 عسكريا قتلوا في الحرب ضد العراق

استقبلت إيران، اليوم الخميس، رفات 119 عسكريا إيرانيا سقطوا خلال الحرب الإيرانية العراقية في الفترة ما بين عامي 1980 و 1988.

وأوضحت وكالة "فارس" الإيرانية أن رفات المقاتلين الإيرانيين وصلت إلى أرض وطنهم صباح اليوم الخميس عبر منفذ شلمجه الحدودي مع العراق بمحافظة خوزستان جنوب غرب إيران.

وحضر مراسم استقبال رفات العسكريين الإيرانيين حشد من المسؤولين وعلماء الدين وكوادر التعبئة والقوات المسلحة وأسر القتلى ومختلف شرائح الشعب.

وتم العثور على هذه الرفات خلال الشهرين الأخيرين في مناطق العمليات، التي شهدت الحرب الإيرانية العراقية، بما فيها زبيدات وكتيبان والساحل الغربي لنهر أروند.

وأعلن رئيس "لجنة البحث عن رفات الشهداء" الإيرانية، العميد محمد باقر زاده، أن 66 من هؤلاء القتلى هم من حرس الثورة والجيش الإيراني وقوات الأكفان الحمراء سقطوا في عمليات محرم ورمضان وكربلاء 4 عام 1988، فيما كان 53 مقاتلا ينتمون لقوات الدرك وقتلوا في معارك بمنطقة زبيدات.

يذكر أن الحرب الإيرانية العراقية، التي تسميها إيران بـ"الدفاع المقدس"، أودت بحياة مئات الآلاف من جنود كلا الجانبين.

وعمليا لم تكن هناك جهة منتصرة في هذه الحرب، إلا أن كل واحد من البلدين أعلن عن انتصاره فيها.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص