الحوثيون يصدمون الجميع شاهد أغلى شيء كان يفاخر به الراحل صالح استولى عليه الحوثيين (صورة)

 

صنعاء في انقلاب واضح من قبل المليشيا الإيرانية لم يطل اليمن فقط بل إرث ومقتنيات الرئيس المغدور به علي عبد الله صالح، أقدم مسلحو الحوثي على نهب وسرقة متحف صالح، الموجود في جامع الصالح بالعاصمة صنعاء. ونهب الحوثيون أيضا بعض محتويات الجامع الواقع في ميدان السبعين، الذي شهد أولى المواجهات بين الطرفين مطلع شهر ديسمبر/ كانون الأول الجاري، حسبما أفادت فضائية "سكاي نيوز عربية". ونصبت المليشيا، الخميس الماضي، لوحة أمام جامع الصالح بتسميته الجديدة ضمن محاولتها لطمس هويته المرتبطة بالرئيس السابق،الذي قتل بدم بارد على يد الحوثي، الإثنين قبل الماضي، في منزله بالعاصمة اليمنية صنعاء. وحملت اللوحة اسم "جامع الشعب" والذي شيده الرئيس السابق على نفقته الخاصة، وشهد أول شرارة في الاشتباكات الأخيرة عقب إعلانه فض شراكته مع الحوثيين. وكانت المليشيات الانقلابية سيطرت على الجامع وغيرت اسمه إلى "جامع الشعب" بدلاً من "جامع الصالح" وذلك في أعقاب المواجهات مع قوات حزب المؤتمر الشعبي العام، الموالية للرئيس المغدور به. وجاء وضع اللوحة بالتسمية الجديدة للجامع، خلال تشييع ميليشيات الحوثي لتسعين مسلحاً من أتباعها قتلوا خلال المواجهات التي دارت مؤخراً في صنعاء مع القوات الموالية لصالح. وفي فبراير/ شباط الماضي، أقدم مسلحون حوثيون على نهب سيارات قديمة في المتحف الحربي، في العاصمة صنعاء، والتجول بها في الشوارع. وتداول نشطاء على مواقع التواصل صورة لسيارة قديمة نهبها الحوثيون من المتحف الحربي، ويقومون بالتجول بها في شوارع صنعاء.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص