حكومة إنتقالية ومجلس عسكري ضمن خطة المبعوث الأممي للسلام في اليمن

كشفت تسريبات لخطة المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيت، عن بعض مضامين تلك الخطة التي تهدف إلى إيجاد سلام شامل في اليمن .


وتشمل الخطة بحسب التسريبات، تشكيل حكومة انتقالية تتسم بالشمولية برئاسة رئيس وزراء متفق عليه، ويحترم تمثيل السيدات، والتمثيل الجغرافي، حيث تكون الحكومة الانتقالية مسؤولة عن تنفيذ جدول أعمال المرحلة الانتقالية، وتأسيس هيئة انتقالية للإشراف على التنفيذ.فيما شملت الترتيبات الأمنية إنشاء مجلس عسكري وطني يضم ضباط وعسكريين ومدنيين من كل الأطراف ، وآخرين مستقلين، وأيضا، تسليم جميع الأسلحة والصواريخ الباليستية التابعة لمجموعات غير حكومية.

وبعد أن يتم التوقيع على الاتفاق الشامل بحسب الخطة، سيتم تنفيذ الترتيبات الأمنية أولاً، كما سيعاد نشر القوات من دون الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، ولا يجوز استثناء أي جماعة مسلحة، على أن تشرف لجنة الرقابة ضمن الأمم المتحدة على التنفيذ.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص