8 سلفيين طردهم الحوثيون من صعدة واعتقلتهم مكافحة الإرهاب الماليزية

أعلنت ماليزيا قيام سلطات مكافحة الإرهاب باعتقال خلية من السلفيين الإرهابيين المدعومين من السعودية من أتباع مركز دماج السلفي في اليمن كانوا ينوون إقامة مركز ديني في ماليزيا.

ونقلت وكالة أنباء ماليزيا “برناما” عن المفتش العام للشرطة الماليزية محمد فوزي هارون قوله إن “حملة الاعتقال جاءت بعد تلقي معلومات استخباراتية مفادها أن حركة سلفية تابعة للشيخ مقبل هادي الوادعي في اليمن، تهدف إلى إقامة مركز دراسات إسلامي هنا-في ماليزيا- لنشر تعاليمه في جنوب شرق آسيا”.

و كشف هارون أن ثمانية رجال بينهم سبعة أجانب، اعتقلوا في عملية نفذتها شعبة مكافحة الإرهاب في مدينة برليس بالعاصمة الماليزية كوالالمبور.

يذكر أن السلفيين في معهد دماج بصعدة شمال اليمن تم إخراجهم من المحافظة عام 2014 حيث بدأوا بنشر الفكر الوهابي عبر “مركز دار الحديث” فيما كان المعهد يتلقى دعماً مباشراً من المملكة السعودية، لتنفيذ هذا الغرض من عدة أعوام، وحالياً لا يزال مركز دار الحديث بدماج يعمل تحت ادارة وإمامة وخطابة بعض طلبة مقبل الوادعي، ولم يتم إغلاقه من قبل الحوثيين، حسب ما أشُيع حينها.

 
نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص