هام : اعترافات بريطانية عن خسائرها اثناء مشاركتها العسكرية للجيش البريطاني في جبهة صعدة (صورة )

 كشفت صحيفة “دايلي مايل” البريطانية لأول مرة منذ بدء الحرب على اليمن عن مشاركة للقوات الملكية البريطانية في عمليات عسكرية داخل محافظة صعدة شمال اليمن ضد قوات الحوثيين 


وكشفت الصحيفة في تقرير موسع لها  عن إصابة عدد من الجنود البريطانيين التابعين لقوات الكوماندوس – وهي وحدات قتالية متخصصة في الجيش البريطاني – أثناء معارك لهم بالأسلحة النارية ضد القوات اليمنية المتحالفة مع الحوثيين.

وقالت الصحيفة “أصيب ما لا يقل عن خمسة كوماندوس من القوات الخاصة البريطانية من خدمة القوارب الخاصة في معارك بالأسلحة النارية كجزء من حملة عسكرية سرية للغاية للمملكة المتحدة في اليمن”.


كما كشفت الصحيفة في تقريرها الذي حصلت على معلوماته من مصادر عسكرية بوزارة الدفاع البريطانية عن وجود قوات بريطانية كبيرة تقاتل في اليمن ولكنها تحظى بالسرية الكبيرة، وقالت إن “قوات الخدمة الخاصة للقوارب الخاصة (SBS) والتي يكتنف وجودها في اليمن بالسرية، أصيبت بطلقات نارية في اشتباكات عنيفة مع الحوثيين في الأشهر الأخيرة”، كما أرفق التقرير صورة لجنديين بريطانيين من هذه القوات وهم يشاركون في عملية عسكرية برية داخل الأراضي اليمنية.

وكشف التقرير أن قوات الـ(SBS) “تلقوا العلاج من الجروح التي أصيبوا بها في الذراع والساق بعد المعارك التي شاركوا فيها في منطقة صعدة في شمال اليمن”، كما كشف التقرير عن “تمركز ما يصل إلى 30 وحدة من القوات البريطانية في صعدة”، مشيراً إلى أن الجرحى البريطانيين يتلقون حالياً العلاج في بريطانيا.

 

كما أكد التقرير جرح خمسة جنود آخرين من القوات البريطانية الخاصة في اليمن أثناء تقديم المشورة للسعودية بشأن الحملة العسكرية.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص