بتوجيهات من الحوثيين هذا ماحدث في مساجد صنعاء لاول مره في تاريخها واثار جنون اليمنيين وكل مسلم

 

قالت مصادر خاصة لـ اليمن العربي" إن قيادات الحوثيين او المشرفين قاموا بتعميم على أئمة المساجد في العاصمة صنعاء لتسهيل اقامة حسينيات طائفية.

 

 

وتأتي هذه الخطوات في سياق ترسيخ المفاهيم الطائفية التي استوردتها مليشيا الحوثي من ايران وقم والنجف في العراق.

 

 

وأصدرت وزارة الاوقاف الحوثية في صنعاء تعميما المساجد لاحياء يوم عاشورا وذلك من خلال البقاء في المساجد وترديد الطقوس الطائفية.

 

وامتدت الاحتفالات الطائفية من صعدة الى صنعاء وهي المناطق الشمالية الاكثر ترديا في المجال التعليمي فيما تستغل المليشيا هذا البيئة لفرض طقوسها الطائفية.

 

وبحسب مصادر خاصة، فقد عملت المليشيا ايضا عبر عقال الحارات في التحشيد ليوم عاشورا.

 

وذكرت المصادر أن عقال الحارات يقومون بعمل مجموعات على واتس آب الغرض الاساسي منها توزيع الغاز لكن المليشيا تستخدم هذه المجموعات في التحشيد من ابناء الحارات وتضع اغراءات لمن يستجيب لعفالياتهم الطائفية.

 

وفي احدى الحارات في شارع هايل نشر عاقل حارة في المجموعة تحت عنوان "الشعب اليمني يعيش مأساة كربلاء" ثم يقوم باستعداء المواطنين للفعالية الطائفية وهذا استغلال لحاجة الناس بحسب مواطنين في ذات الحارة.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص